تنظيم قوافل لنقل لاجئين سوريين من تركيا إلى أوروبا

نظمت مجموعة من اللاجئين السوريين في تركيا قافلة لنقل لاجئين سوريين إلى أوروبا.

ويخطط اللاجئون لمجريات النقل عبر قناة أنشئت على تطبيق تليغرام.

قوافل من تركيا إلى أوروبا

وطالب منظمون القافلة اللاجئين بإحضار أكياس نوم وخيام وسترات نجاة ومياه وأطعمة معلبة وأدوات إسعاف أولية.

وأطلق المنظمون قناة التلغرام الخاصة بهم قبل 6 أيام ويتابعها ما يقارب 70 ألف شخص.

وبحسب المنظمين، ستقسم القافلة إلى مجموعات تضم كل واحدة منها 50 شخصا بقيادة مشرف.

وقال أحد المنظمين عبر قناة التلغرام إن اللاجئين السوريين في تركيا منذ 10 سنوات.

وأضاف أن اللاجئين محميون، إلا الدول الغربية يجب أن تشارك في العبء.

وذكر أحد المنظمين للوكالة الفرنسية للأنباء أن منظمي القافلة سيعلنون عن انطلاق القافلة عندما يحين الوقت.

ووفقا لإحصائيات رسمية، نحو 3.7 ملايين لاجئ سوري يعيشون رسميا في تركيا.

وتسببت الحرب التي بدأت في سوريا منذ أكثر من 10 سنوات بمقتل ما يقارب نصف مليون شخص.

كما أجبرت الحرب حوالي نصف سكان سوريا على ترك منازلهم.

وتأتي هذه القافلة وسط مخاوف يعيشها العديد من اللاجئين السوريين في تركيا.

ويخشى اللاجئون السوريين في تركيا من إعادتهم إلى بلادهم.

وازدادت مخاوف اللاجئين السوريين بعد تصريحات تركية رسمية عن إعادة اللاجئين إلى بلادهم.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صرح سابقا بأنه يستعد لإعادة مليون لاجئ سوري على أساس طوعي.

موجة هجرة كبيرة

ووفقا لتقارير إخبارية، فإن موجة هجرة جديدة تضم عددا كبيرا من اللاجئين السوريين ستتوجه إلى أوروبا.

ونشرت مجموعة من دول العبور واللجوء في أوروبا أرقامًا رسمية حول العدد الكبير للمهاجرين المتوجهين لأوروبا.

وذكرت صحيفة “بيلد” الألمانية أن عدد عمليات دخول طالبي اللجوء وصل إلى رقم قياسي.

كما قالت الصحيفة إن الشرطة الفدرالية حددت في يونيو/حزيران الماضي حوالي ألفي دخول غير مصرح به.

وقدرت الشرطة زيادة دخول اللاجئين للبلاد بقدر140% مقارنة بالعام السابق.

كما ذكر تقرير الشرطة إحصاء أكثر من 3 آلاف دخول غير مصرح به خلال أغسطس/آب الماضي على الحدود التشيكية مع ولاية سكسونيا وحدها.

وأوضح التقرير أن غالبية اللاجئين ينحدرون من سوريا وأفغانستان والعراق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.